تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

إنتاج الزيتون بالمسيلة

الصورة
إنتاج الزيتون بالمسيلة

ارتفع إنتاج الزيتون في 2014 - 2015 بولاية المسيلة بطريقة ملحوظة حيث قفز من 40 ألف قنطار في 2010-2011 إلى أكثر من 63 ألف قنطار أي بزيادة قدرها 54 في المائة.

و تعد أشجار الزيتون الفتية التي دخلت مرحلة الإنتاج في السنوات الأخيرة على مساحة 400 هكتار سببا في هذا الارتفاع و بلغت  مساحة بساتين الزيتون المثمرة هي الأخرى من 2600 هكتار منذ 5 أو 6 سنوات إلى 8 آلاف هكتار في 2015.

و حوالي 80 في المائة من إنتاج الزيتون موجه للتحويل في معاصر الزيتون الأربع التي يشرف على تسييرها متعاملون خواص ببلديات مقرة و أولاد دراج و بوسعادة.

و تلقى زراعة الزيتون إقبالا كبيرا من طرف مزارعي ولاية المسيلة بالنظرعلى وجه الخصوص لتكيف هذه الشجرة المثمرة مع المناخ القاري الحار صيفا و البارد شتاء بمنطقة الحضنة.

و علاوة على ذلك تتميز هذه الزراعة بالاستهلاك الضعيف لمياه السقي مقارنة بأشجار المشمش على وجه الخصوص.

الولاية